دخول
عربي أون لاين
SMS اكسبرس أون لاين
عربي كونكت
 
دخول
عربي أون لاين
SMS اكسبرس أون لاين
عربي كونكت
 

عن ماذا تبحث ؟
كيف يمكننا المساعدة ؟

الأكثر بحثاً

أهلا بكم في
البنك العربي
فلسطين

 

أعلن البنك العربي عن تبرعه لوزارة الصحة الفلسطينية بـ 5 ماكينات غسيل كلى لصالح المستشفيات الحكومية في كل من يطا وجنين وقلقيلية وذلك في إطار مسؤوليته الاجتماعية لدعم قطاع الصحة والمساهمة في تطوير الخدمات الصحية المقدمة للمرضى.

وقد تم التبرع بأجهزة غسيل الكلى وقطع الغيار الخاصة بها بالتعاون والتنسيق مع وزارة الصحة الفلسطينية التي بدورها قامت بتحديد المواصفات الفنية والتقنية اللازمة وطرح العطاءات وتنفيذ عملية الشراء ومن ثم قامت بتوزيعها على المستشفيات الحكومية حسب الحاجة الطارئة لهذه الأجهزة.

وفي تعليقه على هذه المبادرة، أفاد السيد جمال حوراني، مدير منطقة فلسطين للبنك العربي "أن البنك يكرس جهوده من خلال  برنامجه للمسؤولية الاجتماعية "معا" لدعم مبادرات تنموية مستدامة في خمسة مجالات رئيسية هي: الصحّة ومكافحة الفقر وحماية البيئة والتعليم ودعم الأيتام، وقد كان لتبني هذه المبادرة هدف إنساني نبيل في دعم قطاع الصحة للمساهمة في التخفيف من معاناة مرضى غسيل الكلى وتقليل وقت الانتظار والحصول على الخدمة والرعاية الصحية اللازمة لهم".

والجدير ذكره أن البنك العربي يعتبر من البنوك الرائدة في دعم وخدمة المجتمع ضمن نطاق مسؤوليته الاجتماعية، حيث قدم مؤخراً تبرعاً بقيمة 2 مليون دولار لصندوق "وقفة عز" المخصص لمواجهة جائحة كورونا العالمية والمساهمة في التخفيف من الآثار المترتبة عليها، إضافة إلى تبرع موظفيه بمبلغ 200 ألف دينار لنفس الغرض.

حزيران 21, 2020
البنك العربي يتبرع بـ 5 أجهزة غسيل كلى لصالح المستشفيات الحكومية
احتفل البنك العربي بتسليم جائزة برنامج "شباب" الكبرى وقيمتها 10,000 دولار والتي فازت بها الفاضلة هنا ديرية من محافظة نابلس ضمن برنامج سحوبات جوائز شباب الشهرية المميزة.
 
وقام بتسليم الجائزة مدير منطقة فلسطين في البنك العربي السيد جمال حوراني، ومدير دائرة الخدمات المصرفية للأفراد السيد مروان صقر، بحضور عدد من مدراء فروع محافظة نابلس والفائزة وذويها.
وكانت هنا ديرية قد اشتركت ببرنامج شباب منذ أن كانت طالبة في الجامعة. وخلال تسليمها الجائزة أعربت الفائزة عن سرورها البالغ بهذه المفاجأة مشيرة الى سعادتها كذلك بكونها أحد معتمدي برنامج شباب والذي يتيح العديد من المزايا لمشتركيه.
 
بدوره هنّأ السيد جمال حوراني الفائزة متمنياً لها دوام التوفيق والنجاح، وأن تكون هذه الجائزة بمثابة فرصة لتحقيق أحلامها وأمنياتها. كما أشار إلى أن برامج "شباب" هو أحد البرامج الاستراتيجية المميزة الذي يهتم ببدء علاقة بنكية مستمرة مع هذه الفئة الهامة من الشباب. مشيراً الى أن البنك العربي يقدم برامج أخرى عديدة تتناسب مع احتياجات معتمديه من ضمنها برنامج "جيل العربي" الخاص بالأطفال وبرنامج "عربي اكسترا"، وبرنامج "عربي بريميوم" وبرنامج "إيليت" الخاص بخدمة معتمدي النخبة.
 
من جانبه  أوضح السيد مروان صقر أن برنامج "شباب" له مزايا بنكية وغير بنكية عديدة ومن بين هذه المزايا تقديم جوائز كبرى ربع سنوية بقيمة 10,000 دولار، وجوائز نقدية لخمسة رابحين شهرياً بقيمة 750 دولاراً لكل رابح، وجوائز شهرية لرابحين اثنين عبارة عن هاتف ذكي "iPhone XS"، إضافة إلى جوائز كبرى اضافية.
 
والجدير ذكره أن برنامج "شباب" من البنك العربي يوفر باقة شاملة من الخدمات والمزايا الرائعة التي صممت خصيصاً لتلبية احتياجات الشباب ما بين 18-25 سنة وبما يتماشى مع اسلوب حياتهم، وتشمل هذه المزايا: قرض شخصي لغاية 15,000 دولار امريكي او ما يعادلها بالعملات الاخرى وبطاقة ائتمانية وبطاقة تسوق عبر الانترنت وبطاقة الدفع بتصميم خاص وبدون عمولات إصدار ورسوم شهرية، هذا بالإضافة الى الخدمات المصرفية الرقمية مجاناً (الخدمة المصرفية عبر الإنترنت "عربي اون لاين"، تطبيق "عربي موبايل" للهواتف الذكية بالإضافة الى خدمات الصراف الآلي).
حزيران 17, 2020
البنك العربي يسلم جائزة الـ 10,000 دولار للفائزة ضمن جوائز برنامج "شباب"

أطلق البنك العربي حملة جديدة لمعتمديه، تمكنهم من استبدال نقاط بطاقاتهم الائتمانية ضمن برنامج "نقاط العربي" للتسوق من موقع لقطة La2ta.com.

وتشمل هذه الحملة المميزة أيضا الدخول بالسحب على 10 اجهزة تلفاز LG 55” لعشرة فائزين يتم السحب عليها خلال اسبوعين من نهاية الحملة. إضافة إلى منح معتمدي البنك العربي خاصية التقسيط بدون فوائد لمدة 3 شهور ضمن برنامج "التسديد المريح" لمشترياتهم من موقع لقطة التي تزيد قيمتها عن 150 دولار، وكذلك منحهم نسبة خصم 5% من قيمة المشتريات من الموقع باستخدام بطاقات البنك العربي الائتمانية.
وفي تعليقه على هذه الحملة، قال السيد مروان صقر مدير الخدمات المصرفية للأفراد في البنك العربي - فلسطين، "بإطلاق هذه الحملة التي ستستمر لنهاية شهر تموز 2020 بالتعاون مع موقع لقطة.كوم، فإننا نخص معتمدينا ونميزهم بالاستفادة من عروض حصريه لاستبدال نقاطهم المجمعة من خلال برنامج "نقاط العربي" للشراء من موقع لقطة والدفع باستخدام البطاقات الائتمانية عبر صفحة خاصة للبنك العربي la2ta.com/arabbank."

وبين صقر أن عملية استبدال النقاط تتم للمنتجات المشار إليها بنجمة ذهبية على الموقع وذلك بإدخال رقم القسيمة بالمبلغ المطلوب والتي يتم الحصول عليها من خلال الاتصال بمركز خدمة المعتمدين على الارقام الخاصة به. علما بأن قيمة القسائم التي يمكن للمعتمد الحصول عليها هي 30 دولار، 70 دولار، 160 دولار او 255 دولار وذلك بما يتناسب مع رصيد النقاط الخاصة بحساب المعتمد لدى البنك العربي. 
وتجدر الإشارة هنا إلى أن بطاقات البنك العربي تمنح حامليها مجموعة من المزايا من بينها، القبول الواسع محلياً وعالمياً، إضافة إلى برنامج "نقاط العربي" الذي يمكنهم من تجميع النقاط على العديد من معاملاتهم المصرفية واستبدال هذه النقاط بالنقد او بقسائم شرائية مجانية من مجموعة واسعة من المحلات، هذا إلى جانب خدمة التقسيط المريح التي تتيح لهم تقسيط قيمة مشترياتهم لتخفيف الأعباء المالية المترتبة عليهم. كما يمكن لحاملي البطاقات الائتمانية الوصول إلى حسابات بطاقاتهم بمنتهى السهولة والامان وفي أي وقت عبر تطبيق "عربي موبايل" للهواتف الذكية والخدمة المصرفية عبر الإنترنت "عربي أون لاين".

حزيران 7, 2020
البنك العربي يتيح لمعتمديه استبدال "نقاط العربي" للتسوق لدى موقع لقطة.كوم
 بلغ صافي أرباح مجموعة البنك العربي بعد الضرائب والمخصصات 147.6 مليون دولار أميركي للفترة المنتهية في 31 اذار 2020 مقارنة مع 231.8 مليون دولار أميركي في الفترة المقابلة للعام 2019 وبتراجع نسبته 36%، كما حافظ البنك على قاعدة راسمالية متينة حيث بلغ اجمالي حقوق الملكية 9.2 مليار دولار أمريكي في نهاية الربع الاول من العام 2020.
هذا وبلغت التسهيلات الائتمانية 26.2 مليار دولار أمريكي كما في 31 اذار 2020 مقارنة ب 25.8 مليار دولار أمريكي لنفس الفترة من العام السابق وبنسبة نمو بلغت 2%، في حين نمت ودائع العملاء بنسبة 5% لتصل الى 35.2 مليار دولار أمريكي مقارنة ب 33.7 مليار دولار أمريكي لنفس الفترة من العام السابق.
وفي تعليقه على النتائج صرح السيد صبيح المصري– رئيس مجلس الإدارة قائلاً: " ان النتائج المالية هي مؤشر واضح على قوة وفعالية نموذج عمل البنك القائم على تنويع الأعمال اقليمياً وعالمياً، كما اشار الى ان المرحلة القادمة ستكون مرحلة صعبة على الاقتصاد العالمي وستشهد تباطؤا بالنمو وصعوبات لدى العديد من القطاعات نتيجة لتفشي وباء كورونا "كوفيد-19" الا انني على ثقة كبيرة بمجموعة البنك العربي وقدرتها على التعامل مع مختلف الظروف والمجالات"، واشار الى ان البنك العربي تعامل في السنوات السابقة مع العديد من التحديات واثبت نجاعة استراتيجيته وتخطيه للعديد من الازمات الاقتصادية التي شهدها العالم.
ومن جهته أكد السيد نعمه صباغ – المدير العام التنفيذي للبنك العربي – على قدرة البنك بادارة اصوله في مختلف قطاعات وأسواق عمله الرئيسية، واضاف ان البنك قام باقتطاع مخصصات اضافية مقابل محفظة الديون العاملة لبعض القطاعات الاقتصادية لدى جميع تواجدات مجموعة البنك العربي، وذلك كاجراء احترازي نتيجة للاوضاع الاقتصادية الناتجة عن وباء كورونا "كوفيد-19" مما أثر على النتائج المالية للبنك، علما ان صافي الارباح التشغيلية للبنك بلغت 337 مليون دولار وبتراجع لم يتجاوز 2% عن نفس الفترة من العام السابق، كما حافظ البنك على رأس مال قوي حيث بلغت نسبة كفاية رأس المال 16.5% كما في آذار 2020، بالاضافة الى احتفاظه بنسب سيولة مريحة حيث بلغت نسبة القروض الى الودائع 74.4%، ونوه الى ان نسبة تغطية القروض غير العاملة فاقت 100%. 
 
كما اشار السيد نعمة صباغ الى التداعيات الاقتصادية السلبية الناتجة عن تفشي وباء فيروس كورونا "كوفيد-19"، وقال ان القطاع البنكي عالميا سيواجه مرحلة من التحديات خلال العام الجاري نتيجة التباطؤ الاقتصادي على مستوى العالم وارتفاع تكلفة المخاطر وكذلك انخفاض أسعار الفائدة. 
وفي الختام أشار السيد صبيح المصري انه وفي ظل هذه الاحداث اتخذ البنك العربي العديد من الاجراءات والتي من شأنها الحفاظ على صحة وسلامة موظفيه وعملاءه، بالاضافة قيام البنك بالتبرع بمبلغ 15 مليون دينار اردني وذلك إنطلاقاً من الواجب الوطني للبنك العربي وفي إطار المسؤوليه المجتمعية في دعم كافة الجهود والمبادرات الوطنية الرامية الى محاربة وباء كورونا والحد من آثاره وتداعياته الصحية والاقتصادية والاجتماعية على المملكة الاردنية الهاشمية.
أيار 14, 2020
147.6 مليون دولار أرباح مجموعة البنك العربي للربع الاول من العام 2020

أعلن البنك العربي عن رفع قيمة تبرعه لصندوق (وقفة عِز) من مليون دولار الى 2 مليون دولار وذلك دعماً للجهود الرامية لمواجهة فيروس كورونا المستجد، وللحيلولة دون توسع انتشاره في المحافظات الفلسطينية.  

ويأتي رفع البنك العربي لقيمة تبرعه إنطلاقاً من الواجب الوطني للبنك وفي إطار مسؤوليته المجتمعية تجاه تعزيزالجهود والمبادرات الوطنية الرامية الى محاربة هذا الوباء والحد من آثاره وتداعياته الصحية والاقتصادية والاجتماعية على فلسطين.

وثمن البنك العربي الجهود الحثيثة التي تبذلها مختلف الجهات والأجهزة والقطاعات على مختلف المستويات في فلسطين، وفي مقدمتها وزارة الصحة والأجهزة الأمنية والخدمات الطبية المساندة، من أجل حماية الوطن والمواطنين ولتجاوز هذه الظروف الاستثنائية، مؤكداً على ضرورة تكاتف الجميع وتفعيل قيم التعاون والمواطنة المسؤولة والمشاركة المجتمعية الفاعلة بما يضمن مجابهة هذه الجائحة العالمية وتخفيف تبعاتها. 

تجدر الاشارة هنا الى أن موظفي البنك العربي في فلسطين قدموا كذلك في وقت سابق تبرعاً بقيمة 200 ألف دينار لصندوق (وقفة عِز) انطلاقاً من حس المسؤولية وتجسيداً لروح التكافل والمواطنة الصالحة والحرص الصادق على تلبية نداء الوطن تحت مختلف الظروف والتحديات.

أيار 10, 2020
البنك العربي يرفع مساهمته في صندوق (وقفة عِز) الى 2 مليون دولار

بحضور معالي محافظ سلطة النقد الفلسطينية السيد عزام الشوا ورئيس صندوق وقفة عز الأستاذ طلال ناصر الدين، قدم السيد جمال حوراني مدير البنك العربي لمنطقة فلسطين مساهمة موظفي البنك العربي وموظفي شركة العربي جروب للاستثمارفي فلسطين بمبلغ 200 ألف دينار لصندوق "وقفة عز" المخصص لتخفيف الآثار الناجمة عن جائحة كورونا. ويأتي هذا التبرع انطلاقا من الواجب الوطني وحس المسؤولية والمشاركة المجتمعية من قبل موظفي البنك في منطقة وفروع فلسطين، وتجسيدا لروح التكافل والمواطنة الصالحة والحرص الصادق على تلبية نداء الوطن تحت مختلف الظروف والتحديات.

كما تُعبر هذه المساهمة من الموظفين عن تقديرهم واعتزازهم العميق لكافة الجهود المبذولة في مواجهة هذه الجائحة وفي مقدمتها جهود وزارة الصحة والأجهزة الأمنية والخدمات الطبية المساندة والتي تعمل بشكل متواصل لحماية الوطن والمواطنين.

وتجدر الإشارة هنا إلى أن البنك العربي كان في مقدمة الداعمين للجهود التي تبذلها الحكومة لمجابهة انتشار فيروس كورونا والحد من تداعياته الاقتصادية والاجتماعية، حيث تبرع البنك بمبلغ إجمالي مليون دولار انطلاقا من واجبه الوطني ومسؤوليته المجتمعية تجاه المساهمة في حماية الوطن والمحافظة على موارده ومنجزاته.

نيسان 27, 2020
موظفو البنك العربي في فلسطين يتبرعون لصندوق "وقفة عز" بمبلغ 200 ألف دينار

إنطلاقاً من الواجب الوطني للبنك العربي وضمن مسؤوليته المجتمعية في فلسطين في ضوء الظروف الإستثنائية الحالية، قرر البنك العربي التبرع بمبلغ مليون دولار لدعم الجهود الرامية لمواجهة فيروس  كورونا المستجد، وللحيلولة دون توسع انتشاره في المحافظات الفلسطينية.

وثمن البنك العربي الجهود الرسمية المبذولة على مختلف المستويات من أجل تجاوز هذه الظروف  مؤكداً على ضرورة تكاتف الجميع وتفعيل قيم التعاون والمواطنة المسؤولة والمشاركة المجتمعية الفاعلة بما يضمن المحافظة على سلامة وصحة المواطنين وتخفيف الآثار المترتبة على هذه الجائحة العالمية. 

آذار 19, 2020
مليون دولار من البنك العربي لمواجهة فيروس كورونا في فلسطين

أعلن البنك العربي عن دعم مبادرة "شتاء دافئ" بالتعاون مع وزارة التنمية الاجتماعية التي تم من خلالها توزيع 2000 بطانية شتوية على الأسر العفيفة الأقل حظاً  والمسجلة لدى مديريات التنمية في ست محافظات مختلفة تحديدا في كل من الخليل وأريحا وقلقيلية وسلفيت وجنين وطوباس خلال موسم الشتاء الحالي. 
وفي تعليقه على هذه المبادرة، قال السيد جمال حوراني، مدير منطقة فلسطين في البنك العربي: "أن هذه المبادرة تأتي في إطار الجهود التي يبذلها البنك ضمن العديد من المبادرات المجتمعية الهادفة إلى دعم وتنمية المجتمع المحلي، لاسيما على صعيد دعم جيوب الفقر والمساعدة في تخفيف الأعباء المعيشية على الأسر العفيفة ومساعدتهم في تحمل مصاعب فصل الشتاء".

وأضاف "اننا نعتز بتجديد التعاون مع وزارة التنمية الاجتماعية ونثمن الدور المجتمعي والإنساني الذي تقوم به في مكافحة الفقر ورفد فئات المجتمع المحتاجة وتوفير سبل العيش الكريم لها".

وتجدر الإشارة إلى أن هذه المبادرة تندرج تحت إطار برنامج البنك العربي للمسؤولية الاجتماعية "معاً" الذي يهتم بدعم المبادرات المجتمعية الهادفة ضمن محاور رئيسية تشمل التعليم والصحة وحماية البيئة ومكافحة الفقر ودعم الأيتام، وهي الثالثة التي ينفذها البنك العربي لدعم الأسر الاقل حظا في المجتمع بالتعاون مع وزارة التنمية الاجتماعية والتي من ضمنها حملة توزيع الطرود الغذائية خلال شهر رمضان المبارك وحملة الحقيبة المدرسية.

وثمنت الإدارة العامة لمكافحة الفقر بوزارة التنمية الاجتماعية هذا التعاون مع البنك العربي لصالح المستفيدين من برامجها، مشيرة الى أهمية دعم هذه المبادرة لما لها من دور في التخفيف عن كاهل الفقراء، الأمر الذي يأتي انعكاساً للتعاون الفعلي بين البنك العربي والوزارة.

شباط 11, 2020
البنك العربي يدعم حملة "شتاء دافئ" بالتعاون مع وزارة التنمية الاجتماعية

أعلن البنك العربي مؤخراً عن اسم الفائز بالجائزة الكبرى الربع سنوية من "برنامج شباب" وقيمتها 10,000 دولار ضمن حملة الجوائز الكبرى التي أطلقها البنك مؤخرا، وهو السيد أسامة سمير عبدالرحمن مطر من فرع طولكرم البلد، وقد أعلن عن اسم الفائز في احتفال مميز اقيم في فرع ضاحية الريحان – لاكاسا مول الذي افتتح حديثا وقام بتسليم الجائزة السيد مروان صقر، مدير دائرة الخدمات المصرفية للأفراد في البنك العربي فلسطين وذلك بحضور عدد من مدراء وموظفي البنك العربي، الذي بدوره قدم تهانيه للفائز الذي أعرب عن امتنانه بهذه الجائزة والتي تقدم لفائز واحد فقط في كل سحب ربع سنوي لمشتركي برنامج شباب.

وبهذه المناسبة، عقب السيد مروان صقر، مدير دائرة الخدمات المصرفية للأفراد في البنك العربي – فلسطين قائلا: "نهنىء الفائز بالجائزة الكبرى الربع سنوية من برنامج "شباب" والذي فاز بالسحب الثاني بمبلغ 10,000 دولار" واضاف: "تعتبر الجائزة الكبرى الربع سنوية اضافة نوعية لبرنامج شباب الذي يحرص دائما على تلبية احتياجات معتمديه من فئة الشباب وتقديم مكافآت مميزة لهم بما يتناسب مع تطلعاتهم ومتطلباتهم ونمط حياتهم العصري، وسيجري السحب على الجائزة الكبرى الربع سنوية القادمة في شهر آذار بالإضافة إلى استمرارنا بتقديم جوائز شهرية بمبالغ نقدية وهواتف IPhone XS على مدار العام".

وتجدر الإشارة هنا إلى أن "برنامج شباب" متاح للفئة العمرية 18-25 سنة حيث يقدم مجموعة متكاملة من الخدمات والمزايا المصرفية وغيرالمصرفية والتي صممت خصيصا لتلبية الاحتياجات الحالية والمستقبلية لفئة الشباب ولتواكب أسلوب حياتهم، سواء اكانوا طلاباً أو موظفين، ومن ضمنها: جوائز كبرى ربع سنوية بقيمة 10000 دولار لكل رابح، جوائز نقدية لخمسة رابحين شهرياً بقيمة 750 دولاراً لكل رابح وهواتف iPhone XS، إعفاء من عمولات تحويل الراتب والحد الأدنى للرصيد، بطاقة فيزا الدفع بتصميم خاص وبدون رسوم شهرية، بطاقة التسوق عبر الانترنت مجاناً، قرض شخصي بأسعار فائدة تفضيلية وبدون عمولة لغاية 15000 دولار وغيرها العديد.

شباط 6, 2020
البنك العربي يعلن عن اسم الفائز بالجائزة الكبرى الربع سنوية مع "برنامج شباب"

باشرت وزارة النقل والمواصلات والمجلس الأعلى للمرور وبالتعاون مع البنك العربي بإطلاق حملة التوعية المرورية "توصل بالسلامة" والبدء بتأهيل 7 مدارس مرورياً في عدد من المحافظات الفلسطينية المختلفة من خلال تطبيق معايير السلامة المرورية فيها. حيث تم إطلاق هذه الحملة بداية من مدرسة بيتونيا الأساسية العليا بعد أن تم تنفيذ الأعمال المطلوبة لتأهيلها مرورياً ومن ثم المباشرة بتنفيذ الحملة على بقية المدارس ضمن جدول زمني محدد ينتهي خلال شهر شباط من العام الحالي.

وقد تم إطلاق هذه المبادرة تحت شعار "توصل بالسلامة" والتي تشمل حملة توعية مرورية لطلبة ومستخدمي الطرق على حد سواء من خلال توزيع النشرات التوعوية والمطبوعات والرسائل القصيرة، إضافة إلى أعمال التأهيل للمدارس الغير آمنة مرورياً بتوفير متطلبات السلامة المرورية في محيط كل مدرسة والتي من ضمنها تركيب حواجز حماية ثابتة عند مدخل كل مدرسة لتلافي اندفاع الطلبة المباشر إلى الشارع، وتركيب إشارات مرورية وتخصيص ممرات مشاة مخططة بدهان الثيرمو ومجهزة بوسائل تخفيف السرعة.

هذا وأثنى معالي الأستاذ عاصم سالم، وزير النقل والمواصلات ورئيس مجلس إدارة المجلس الأعلى للمرور على الدور الذي يقوم به البنك العربي وتعاونه المستمر من أجل خلق بيئة مرورية آمنه لكافة مستخدمي الطريق، الأمر الذي سينعكس إيجاباً على كافة النواحي الاجتماعية والاقتصادية. وبدوره، أشاد السيد جمال حوراني، مدير منطقة فلسطين للبنك العربي بالجهود المبذولة من كافة الأطراف ذات العلاقة لإطلاق هذه المبادرة التي من شأنها المساهمة في تعزيز التوعية المرورية للطلبة ومستخدمي الطرق، مؤكداً اهتمام البنك وحرصه على المشاركة بالمبادرات المجتمعية الهادفة في إطار مسؤوليته المجتمعية.

وتجدر الإشارة هنا إلى أن البنك العربي يتبنى استراتيجية شاملة ومتكاملة على صعيد الاستدامة تعكس حرص البنك على تعزيز أثره الاقتصادي والاجتماعي والبيئي من خلال العمل بشكل وثيق مع مختلف الجهات ذات العلاقة وصولاً لتحقيق التنمية المستدامة. ويمثل برنامج البنك العربي للمسؤولية الاجتماعية "معاً"، أحد ثمار هذا التوجه، وهو برنامج متعدد الأوجه يرتكز على تطوير وتنمية جوانب مختلفة من المجتمع من خلال مبادرات ونشاطات متنوعة تسهم في خدمة عدة قطاعات وهي الصحة ومكافحة الفقر وحماية البيئة والتعليم ودعم الأيتام.

شباط 4, 2020
البنك العربي يدعم حملة التوعية المرورية "توصل بالسلامة"
حققت مجموعة البنك العربي اداءاً قوياً خلال العام 2019 حيث بلغ صافي أرباح المجموعة بعد الضرائب والمخصصات 846.5 مليون دولار أميركي في نهاية العام2019  مقارنة مع 820.5 مليون دولار أميركي في نهاية العام 2018 وبنسبة نمو بلغت 3.2%، في حين بلغت الارباح قبل الضرائب 1.15 مليار دولار امريكي مقارنة مع 1.12 مليار دولار امريكي.

ونظرا لهذه النتائج القوية فقد أوصى مجلس إدارة البنك العربي بتوزيع أرباح نقدية على المساهمين بنسبة 30% للعام 2019 وبمبلغ يتجاوز 270 مليون دولار امريكي.

هذا وقد بلغ اجمالي الايرادات 2.2 مليار دولار امريكي في نهاية العام 2019 وبنسبة نمو بلغت 4.6% تحققت من خلال اعمال البنك على مستوى تواجداته المحلية والخارجية المنتشرة في العديد من المناطق وذلك بنمو أنشطته في الأسواق الرئيسية التي يعمل بها حيث ساهمت التواجدات الخارجية للبنك بتحقيق 70% من هذه الايرادات،  كما ارتفع صافي الايرادات التشغيلية لتصل الى 1.3 مليار دولار امريكي وذلك بفضل النمو في الفوائد والعمولات المتأتية من الأعمال البنكية الرئيسية،  كما انخفضت اجمالي المصاريف بنسبة 3% عن العام الماضي.

ونمت إجمالي محفظة التسهيلات الائتمانية بنسبة 1.2% لتصل إلى 26.1 مليار دولار أمريكي مقارنة ب 25.8 مليار دولار أمريكي كما في 31 كانون الاول من عام 2018،  في حين ارتفعت ودائع العملاء بنسبة نمو بلغت 6% لتصل الى 36.2 مليار دولار أمريكي، كما ارتفعت حقوق الملكية وتجاوزت مبلغ 9 مليار دولار امريكي وبنسبة نمو بلغت 5% على الرغم من توزيع البنك ارباحا نقدية استثنائية على المساهمين بنسبة 45% للعام 2018 نتيجة انتهاء القضايا المرفوعة ضده في نيويورك، هذا وقد بلغ العائد على حقوق الملكية نسبة 9.3%.

وفي تعليقه على النتائج صرح السيد صبيح المصري– رئيس مجلس الإدارة قائلاً: "إن النتائج الايجابية للبنك تثبت مجددا مقدرة البنك الممتازة على التعامل بنجاح مع مختلف الظروف والمجالات من خلال سياساته الحصيفة"، واضاف السيد صبيح ان الانتشار الجغرافي وتنوع مصادر الدخل حقق مزيدا من التقدم والنمو، واكد على نجاح استراتيجية البنك.

ومن جهته أكد السيد نعمه صباغ – المدير العام التنفيذي للبنك العربي – على قدرة البنك على الاستمرار مستقبلا في تحقيق النمو المستدام من خلال التوظيف الفعال لرأس المال وادارة اصوله في مختلف قطاعات وأسواق عمله الرئيسية وادارته المتحوطة للمخاطر، وأوضح أنه وعلى الرغم من التحديات الموجودة بالمناطق التي يعمل بها البنك الا انه ومن خلال اتساع شبكة تواجد البنك عالميا ومكانة البنك المميزة وولاء عملائه استطاع الاستمرار بالنمو بإيراداته وصافي أرباحه، واضاف ان البنك واصل دعم العديد من المشاريع على المستوى المحلي والخارجي والتي من شأنها أن تسهم في تحقيق التنمية الإقتصادية والإجتماعية.

كما اشار السيد نعمة صباغ الى ان ارباح البنك القوية المتحققة جاءت نتيجة للنمو المستدام بالايرادات والادارة الجيدة لمصروفاته، واضاف ان البنك حافظ على رأس مال قوي ونسب سيولة مريحة حيث بلغت نسبة القروض الى الودائع 72.1%، ونوه الى ان البنك استمر بالمحافظة على جودة اصوله حيث فاقت نسبة تغطية القروض غير العاملة 100%، كما بلغت نسبة كفاية رأس المال 16.2% كما في كانون الاول 2019.

وختاما، أكد السيد صبيح المصري بان الاداء المالي للبنك العربي يمثل حلقة جديدة في سلسلة النجاح المستمر لمسيرة البنك طوال سنواته الماضية، وتؤكد مرة اخرى على قوة المركز المالي للبنك ومقدرته على التعامل بكفاءه مع كافة المستجدات للحفاظ على اموال مودعيه وتعظيم حقوق مساهميه.

وتجدر الاشارة هنا الى أن البنك العربي حصل على جائزة أفضل بنك في الشرق الأوسط للعام 2019 من مجلة يوروموني العالمية – لندن، كما وحصل البنك أيضاً على جائزة أفضل بنك في الشرق الأوسط للعام 2019 وللعام الرابع على التوالي، من مجلة غلوبال فاينانس (Global Finance) العالمية - نيويورك.

ويشار إلى أن هذه النتائج أولية وهي خاضعة لموافقة البنك المركزي الأردني.
شباط 2, 2020
846.5 مليون دولار أرباح مجموعة البنك العربي و30% توزيعات الأرباح

قدم البنك العربي مؤخراً دعما لجمعية سند لذوي الاحتياجات الخاصة وأطفال التوحد والاضطرابات العقلية حيث تضمّن ذلك تمويل تجهيز غرفة حسية جديدة للجمعية وكفالة برنامج العلاج التأهيلي  لـ 10 أطفال من الفئات الأقل حظاً في المجتمع.

ويأتي دعم البنك العربي ضمن برنامج المسؤولية الاجتماعية (معاً)، وهو برنامج متعدد الأوجه يرتكز على تطوير وتنمية جوانب مختلفة من المجتمع من خلال مبادرات ونشاطات متنوعة تسهم في خدمة عدة قطاعات وهي الصحة ومكافحة الفقر وحماية البيئة والتعليم ودعم الأيتام.

وفي تعليقه على هذه المبادرة أشار السيد جمال حوراني، مدير منطقة فلسطين في البنك العربي أن هذا الدعم لجمعية سند سيوجه للمساهمة بتجهيز غرفة حسية جديدة وذلك بهدف زيادة قدرة الجمعية على استيعاب أعداد إضافية من الأطفال وزيادة عدد المستفيدين إجمالاً، إضافة إلى المساهمة في دفع تكاليف العلاج التأهيلي لعشرة أطفال من ذوي الدخل المتدني الغير قادرين على دفع تكاليف العلاج والتأهيل المناسب لهم.

من جانبها شكرت رئيسة الجمعية السيدة دينا الجوهري البنك العربي على تقديم هذا الدعم الذي سيساهم في تحسين مستوى الرعاية والعلاج للأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة ويعمل على تطوير برامج العلاج بناءً على احتياجات الأطفال ذوي التوحد والاضطرابات العقلية.

كانون الثاني 5, 2020
البنك العربي يدعم تجهيز الغرفة الحسية لجمعية سند لذوي الاحتياجات الخاصة